-->
موقع نجوم الاخباري موقع نجوم الاخباري
recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

فيديو.. لحظة الاعتداء على الأطباء في الهند أثناء فحص المواطنين المشتبه بإصابتهم بـ " كورونا"

فيديو.. لحظة الاعتداء على الأطباء في الهند أثناء فحص المواطنين المشتبه بإصابتهم بـ " كورونا"
يتعرض العديد الأطباء والعاملين في مجال الرعاية الصحية في الهند للهجوم أثناء عملهم لوقف تفشي "فيروس كورونا" المستجد، كما تم نبذ بعض الأطباء وعائلاتهم، من قبل جيرانهم بسبب اختلاطهم بالمرضى المصابين بـالفيروس.

وأظهر أحد مقاطع الفيديو، الذي انتشر على مواقع التواصل، حشدًا كبيرا من المواطنين وهم يرشقون الطبيبتين بالحجارة، وكانتا مرتديان ملابس طبية واقية في وسط مدينة إندور الهندية.


وكان الأطباء قد ذهبوا إلى منطقة مكتظة بالسكان، للتحقق من سيدة يشتبه في إصابتها بـ "فيروس كورونا" عندما تعرضوا للهجوم، وقالت أحدي الطبيبات الذين ظهرو بالفيديو لـ "بي بي سي" على الرغم من إصابتها "الحادث لن يمنعني من أداء واجبي".

وقالت: "كنا في جولتنا المعتادة لفحص الحالات المشتبه فيها، لم نعتقد أبدا أننا سيتم الهجوم علينا بهذه الطريقة."

واضافت "لم يسبق لي أن رأيت مشاهد من هذا القبيل. لقد كان الأمر مخيفًا. لقد هربنا بطريقة ما من الغوغاء. أنا مصابة لكنني لست خائفة على الإطلاق."

وأضافت الطبيبة: "لم يكن لدينا اي شك في ان الناس يهاجمون الفريق الطبي، نحن نعمل من أجل الحفاظ على سلامة الناس. كانت لدينا معلومات حول شخص على اتصال مع مريض كورونا وكنا نتحدث مع الشخص عندما بدأ السكان في الهجوم علينا".

وقال طبيب من الفريق الطبي في مدينة إندور، لبي بي سي: "لا شيء يمكن أن يبرر الهجوم على الفريق الطبي. لكن ذلك حدث في منطقة يسيطر عليها المسلمين حيث يوجد ارتياب عام ضد الشرطة والحكومة".

واعتقلت الشرطة سبعة أشخاص مشتبه في صلتهم بالحادث.

وشهدت مستشفى في مدينة "غازي آباد" الشمالية، اعدادا كبيرة من المصابين بفيروس "كورونا" يوم الخميس.

وتم وضع 21 شخصًا على الأقل في الحجر الصحي بالمستشفى، بعد حضورهم حدثًا دينيًا تم ربطه بمئات الحالات المؤكد إصابتها بالفيروس في جميع أنحاء البلاد.

ووضع الآلاف من الذين حضروا التجمع في دلهي، الذي نظمته جماعة الدعوة الإسلامية جماعة التبليغ، في الحجر الصحي، ولا تزال السلطات تبحث عن آخرين. ويعتقد أن الإصابات كان سببها دعاة حضروا من إندونيسيا.

وقال أحد الأطباء الذين يعملون في المستشفى: "كان بعضهم يسيرون عراة بدون ملابس في ممرات المستشفى، ويضايقون الطبيبات والممرضات، استمروا في طلب السجائر"

وقال أحد ضباط الشرطة في المدينة: " إن القضايا سجلت ضد بعض الأشخاص بعد أن تقدم الأطباء بشكوى، وما زالنا نحاول جعلهم يفهمون خطورة الوضع ".



وأبلغت الهند عن أكثر من 2300 حالة اصابة بفيروس كورونا، ووفاة ما لا يقل عن 50 شخصًا.



المصدر: بي بي سي


التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

موقع نجوم الاخباري

2021