-->
موقع نجوم الاخباري موقع نجوم الاخباري
recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

السقوط الحر.. اردوغان يتسبب في انهيار الاقتصاد التركي

السقوط الحر.. اردوغان يتسبب في انهيار الاقتصاد التركي
الرئيس التركي رجب طيب أردوعان


ما الذي يحدث لاقتصاد تركيا ؟


تعرضت الأصول التركية لضربة عنيفة عقب #تدهور العلاقات مع الولايات المتحدة بسبب أزمة قس أميركي تحتجزه تركيا، إلا أن أنقرة تميل إلى تحميل الغرب مسؤولية شن "حرب اقتصادية" ضدها.



البداية

منذ بداية عام 2018 خسرت الليرة التركية أكثر من 40% من قيمتها، وإرتفعت تكلفة التأمين على الديون إلى أعلى مستوياتها منذ 2009، في ظل تدافع كثيف لبيع الليرة والسندات المصرفية التركية، ما جعلها تتخطى تكلفة التأمين على ديون اليونان التي شهدت أسوأ أزمة مديونية منذ الأزمة العالمية.

ديون للبنوك الأجنبية

وتقدر ديون تركيا للبنوك الأجنبية بنحو 224 مليار دولار، وفقاً لبيانات البنك الدولي للتسويات، بينما كشفت بيانات المركزي التركي بلوغ العجز مستوى قياسياً في الربع الأول من العام الحالي بلغ 96% على أساس سنوي.

نحو الهاوية

ويقول المستثمرون إن #الاقتصاد_التركي الذي يبلغ حجمه 900 مليار دولار، يتجه بالفعل نحو الهاوية وذلك قبل القرار الأميركي بمضاعفة الرسوم على صادرات تركية. فسنوات من الانحياز لسياسة "النمو بأي ثمن" جعلت شركات البلد مثقلة بمئات المليارات من الدولارات ديون وأطلقت العنان لتضخم بلغ 15%، كما خلفت عجزاً في الحساب الجاري من ضمن الأكبر عالمياً تمت تغطيته بتعظيم الاستدانة.

تدابير لتجاوز الأزمة

وأعلن البنك المركزي التركي أنه اتخذ بعض التدابير لدعم الاستقرار المالي وتعهد بتوفير السيولة للبنوك العاملة في البلاد، وحاول وزير المالية، براءت البيرق، "صهر أردوغان"طمأنة السوق بأن بلاده أعدت خطة وستبدأ المؤسسات في اتخاذ الإجراءات الضرورية، من اليوم، لتهدئة مخاوف الأسواق المالية والمستثمرين.

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

موقع نجوم الاخباري

2021